معرض ومؤتمر التدريب TEC بالجامعة الامريكية


تحتضن الجامعة الأمريكية، معرضًا ومؤتمرًا يومي 1و2 مارس لتدريب الشباب المصرى لتدريب الشباب المصري بالتعاون مع مركز إنسان للدراسات والاستشارات والتدريب، والمجلس الوطني للشباب .


وقال بيان صادر عن مركز إنسان، إنهم لاحظوا من خلال باحثيهم أن معدل جودة التعليم في حالة من التردي، وهو ما يعوق كافة المحاولات للتنمية التي تسعى لها الدولة.


وأضاف المركز: التنمية بالإنسان قبل أن تكون للإنسان، ونشير هنا إلى المقاييس العالمية التي أكدت على تصنيف مصر عالميًا في جودة التعليم بصفحة عامة، وأعطتها المكانة 141 من أصل 144 دولة، وهو ما لا يناسب مكانة مصر العلمية وتاريخها العريق .


ومن خلال البحث والدراسة تأكد لنا أن الحل السريع للأزمة هو تعويض الخلل في التعليم النظامي بالتعليم المستمر، ومن هنا دعونا عدد من مؤسسات التدريب لعقد ورشة عمل لبحث الأمر، وخرجت الورشة بحتمية التشبيك فيما بينهم لعقد مؤتمر ومعرض في التعليم النظامي التكميلي المستمر من دورات وبرامج علمية.


وتابع المركز في بيانه: أعلنت الجامعة الأمريكية احتضانها لهذا المؤتمر والمعرض المصاحب له، كما تعاونت مجموعة من المؤسسات والشركات المصرية والعالمية عن رعايتها ودعمها ضمن مسئوليتها الاجتماعية للرقي بمصر في هذه المرحلة الحاسمة، ويكون المعرض بمقر الجامعة بحضور عدد من الشخصيات العامة والمبدعين الصغار وكبار علماء وفناني مصر.


ولفت الدكتور سامح شاكر، والدكتورة رشا شهيد، مؤسسي المركز، إلى أنهم أخذوا عهدًا على أنفسهم برعاية الإنسان والاهتمام به، حيثما كان، على اختلاف أعراقه واتجاهاته، وأن يكونوا علامة مميزة في عملية التنمية البشرية وتطوير قدرات الإنسان، ومساعدته على استكمال مسيرته ورحلته في الحياة ليكون هو الحياة ذاتها.


وأشارا إلى أن مركز إنسان هو فكر جديد ومميز انطلاقًا من رؤيتهم في تحقيق السلام بين كل البشر وتنمية وتطوير مهارات وفكر الإنسان .